النيابة تصرح بدفن جثة مسن طعنه ابنه بسبب 5 جنيهات بشبين القناطر

كتبت / شيماء شلبي

صرحت نيابة مركز شرطة شبين القناطر بمحافظة القليوبية، بإشراف المستشار علي حسن، المحامي العام لنيابات شمال القليوبية، بدفن جثة مسن لقى مصرعه على يد نجله “مريض نفسي”، بعدما طلب منه 5 جنيهات، فرفض الأب تلبية طلبه، فسدد له الإبن طعنة نافذة لوالده في صدره، أودت بحياته، واستعجلت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، وأمرت بحبس المتهم 4 أيام علي ذمة التحقيق، وإحالته لتوقيع الكشف الطبى عليه لبيان سلامة قواه العقلية من عدمها.

كانت مديرية أمن القليوبية، تلقت إخطارا من مباحث مركز شرطة شبين القناطر، يفيد بورود بلاغ من أهالي قرية نوى دائرة المركز، بتعدي شاب على والده بالسكين، ومصرعه في الحال.

بإجراء التحريات تبين قيام شاب يُدعى “أدهم س”، مصاب باهتزاز نفسي، بالتعدي على والده المسن، مستخدما أداة حادة “سكين”، وإصابته بطعنات نافذة في الصدر، مما أدى إلى وفاته، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق وطلبت انتداب الطب الشرعي لمناظرة الجثة ومعرفة سبب الوفاة والتصريح بالدفن عقب ذلك.

وكشفت التحقيقات، أن المجني عليه يُدعى “أحمد ع س”، لقى مصرعه على يد ابنه “أدهم”، بسبب طلبه 5 جنيهات من الأب، الذي رفض الطلب، فقام ابنه بطعنه في صدره.

كما أكد شهود عيان أن الابن مختل نفسيا، وكان يتردد على المصحات للعلاج منذ فترة طويلة، كما تبين أنه كان مدمناً على تعاطي المواد المخدرة، وحاولت الأسرة علاجه قبل ذلك، وفوجئ الأب بابنه يطلب منه 5 جنيهات لشراء سجائر، وعندما رفض الأب اعطائه المبلغ المطلوب استشاط غيظا، وتعدى على والده بطعنتين نافذتين، ليلقى مصرعه في الحال، وجرى نقل الجثة للمستشفي وتولت النيابة التحقيق.