جنايات أسيوط تحيل أوراق عامل إلى المفتي قتل طفلا بعد هتك عرضه

 

 

 

متابعة / محمد نجم الدين وهبى

 

أحالت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات أسيوط ، أوراق عامل في مخبز لفضيلة مفتي الجمهورية،  لإبداء الرأي الشرعي لقيامه باستدراج طفل وهتك عرضه وقتله وإلقاء جثته بإحدى الترع بمركز أسيوط، وحددت جلسة اليوم الأول من شهر يناير القادم للنطق بالحكم.

 

عقدت الجلسة برئاسة المستشار سامح سعد طه، وعضوية المستشارين محمد مختار الأحمداوي وعماد فؤاد بشاي وأمانة سر خميس محمود

 

تعود وقائع القضية رقم 7102 لسنة 2021 جنايات مركز أسيوط إلى ورود بلاغ إلى مباحث مركز شرطة أسيوط،  بالعثور على جثة طفل يدعى “إسماعيل. ع. أ”، 12 عاما، مقيم قرية الزاوية مركز أسيوط ملقاة بترعة رزقة الدير بذات الناحية وقام الأهالي بانتشالها من الترعة.

 

على الفور انتقل إلى موقع الحادث،  ضباط مباحث المركز، وتبين من المعاينة والفحص،  أن الجثة بكامل ملابسها ولا يوجد بها أي إصابات ظاهرة وبجوارها دراجة نارية “توك توك” بدون لوحات.

 

ودلت تحريات المباحث إلى أنه في يوم قام “أحمد. ذ. م”، 21 عاما، عامل في مخبز “المتهم “، مقيم بذات الناحية، باستيقاف المجني عليه بأحد شوارع القرية وطلب منه توصيله إلى مكان العثور على جثة المجني عليه، وعندما وصل إلى المكان وسط الزراعات في الظلام الدامس طلب من المجني عليه الوقوف بـ “التوك توك” وقام بالإمساك بالمجني عليه وتجريده من ملابسه وهتك عرضه رغما عنه، وعندما حاول المجني الصراخ قام المتهم بالإمساك به من رقبته والضغط عليها حتى فارق الحياة قام بإلباس المجني عليه ملابسه وإلقاء جثته في ترعة رزقة الدير واستولى على الهاتف المحمول الخاص بالمجني عليه.