فريدة العشق الحلال … بقلم : رضا الحمد

  بقلم:رضاالحمد

يقولون يا سينا إنَّ المحبوبين يرحلون سريعا، لكن كيف ترحلين وهناك أسئلةٌ لم أعرف إجابتها منكِ إلى الآن؟.. وكيف وهناك أطفالٌ عالقون لم ننجبهم بعد؟.. وهناك تفاصيل حياة جميلة لم نعشها، كيف تركتِ أمورنا هكذا جميعها معلقة دون أن تنتهي؟ .. عودي يا أحبَّ الناس إلى قلبي المسكين.. عودي لدنياي كما كنتِ، أو اجعلي روحكِ تظهر لي، أو زوريني ليلا وأخيفيني كما تشاءين، أو انهضي مِن قبرك واختبأي وراء أي شيء، ثم اظهري لي فجأة واصرخي في وجهي وأنتِ بأي شكلٍ يعجبكِ.. أصيبيني بالذعر ، وادفعيني إلى الجنون.. فقط عودي.