مافيا السوق السوداء تسيطر على أنابيب البوتاجاز بأسوان

احمد ابو عزام

أشتكى أهالي مراكز وقرى محافظة أسوان من الاستغلال القائم من بعض موزعي الأنابيب فى المجالس، خاصة داخل مجلس قروى اقليت، لتعود أزمة أسطوانات البوتجاز من جديد، مؤكدين ارتفاع سعر الأنبوبة في السوق السوداء إلى أكثر من 70 جنيها.

ويدعي شهود العيان من موزعي الأنابيب، بقرية” كرم الديب” التابعة لمركز كوم أمبو شمال اسوان، أن بعض مسؤولي توزيع الحصص الشهرية، يقوم بأخذ أنابيب الغاز الفارغة في مواعيدها دون استرجاعها مرة أخرى بنفس العدد المذكور، مما أدى لحدوث أزمة فى التوزيع المستحق للأهالى.

وأشار بعض الأهالي إلى، اللجوء للشراء الأنابيب من الباعة الجائلين بسعر أزيد من السعر الأساسي، لسد العجز والاستهلاك في البيوت، حيث أن غياب الرقابة على المستودعات والباعة الجائلين وراء ظهور الأزمة وبيع الأسطوانات في السوق السوداء.

والجدير بالذكر أن حصة القرى خلال الشهر الواحد تبلغ ألف أسطوانة، ولكن لم تصل منها إلا أقل من 300 أسطوانة فقط، حيث أفاد شهود العيان أن بعض مسؤولي موزعي الأنابيب في مجلس قروي اقليت، قام باستلام صحة الأنابيب الفارغة الشهر الماضي، ولكن لم تصل أي أنبوبة حتى الآن، بالإضافة إلى تأخير التسليم كل شهر.

وطالب أهالى قرية ” كرم الديب”، بضرورة تدخل الجهات المعنية واللواء” أشرف عطية” محافظ أسوان، للقضاء على استغلال هؤلاء الموزعين ضمن حملات القضاء على المخالفات والأسواق، والمفسدين.